August 20, 2023

الإمارات تحتل المركز الثالث بين دول العالم الجاذبة لشركات بلوكتشين الناشئة

الإمارات تحتل المركز الثالث بين دول العالم الجاذبة لشركات بلوكتشين الناشئة Featured Image

تستمر دولة الإمارات في تحقيق تقدم في مركزها بين الدول الداعمة لتقنيات البلوكتشين والميتافيرس، واحتلالها دائما لمراكز متقدمة، بين أكثر الدول تبنيا لهذه التقنيات، وأكثرها تحقيقا للإنجازات والانتشار بها.

ووفق أحدث تصنيف عالمي في مجال البلوكتشين، جاءت دولة الإمارات العربية المتحدة، في التصنيف الثالث، بين أكثر الأسواق الجاذبة على مستوى العالم لشركات البلوكتشين الناشئة، وفق إحصائية حديثة تم بها تقييم عدد من الدول وفق ما جذبته من شركات بهذا المجال على مدار آخر 12 شهرا ماضية.

والإحصائية، أجرتها شركة الخدمات المهنية ” برايس وورتهاوس كوبرز ” العالمية، والتي يرمز لها باختصار PWC، وقد كشفت عن أن ما وضع دولة الإمارات العربية المتحدة في هذا الترتيب، أنها خلال الشهور الـ 12 الماضية أصبحت تضم ما يصل لـ 120 شركة ناشئة في مجال البلوكتشين.

كما كشفت الإحصائية الجديدة لشركة PWC، عن أن مدينة دبي بالتحديد، تعتبر الآن المدينة الأكثر استعدادا على مستوى العالم لأن تصبح عاصمة تقنية البلوكتشين في منطقة الشرق الأوسط، والثانية على مستوى العالم خلال عام 2023 الجاري.

ذلك بعد أن عززت المدينة الإماراتية من مكانتها كعاصمة للويب 3 مؤخرا، بفضل ما قامت بتقديمه من لوائح حديثة وبنية تحتية قوية، تعزز من انتشار تقنيات الويب 3 في كافة المجالات بها، وتشجيعها على نشر التقنية كثقافة عامة للمتعاملين بها.

إمكانات واعدة لسوق البلوكتشين

ضمن تقريرها أيضا، قدرت إحصائية شركة  PWC، أن سوق البلوكتشين من المحتمل أن تتطور إمكاناته، بأن تصل قيمته التقديرية لـ 3.2 مليار دولار في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وذلك خلال عام 2024.

هذه التقديرات، تعكس مدى السرعة التي تحقق بها تقنية البلوكتشين نموا على المستوى المحلي، ومعدل انتشار تبنيها في مختلف القطاعات بالمنطقة خلال العام الجاري والعام الماضي.

ذلك بعد ما شهدته المنطقة من زيادة الاهتمام بتقنية البلوكتشين في عدد من المجالات، واعتبار المؤسسات العاملة لها، أنها واحدة من أهم التقنيات التي تسهل عمليات تسجيل وحفظ البيانات، وتوثيقها بشكل لا يقبل التزوير على الإطلاق.

وعلاوة على إحصائية PWC، كانت هناك أيضا ورقة بحثية، أعدها مركز إنتر ريجونال “للتحليلات الاستراتيجية”، تقول إن مدينة دبي الآن تمثل أبرز وجهة حكومية على مستوى تبني تقنية البلوكتشين في العالم أجمع.

وقد وصلت دبي لهذه المكانة، مع بداية تركيزها على تبني هذه التقنية بشكل مبكر، بداية من عام 2016، حين أعلنت حكومة دبي عن خطة طموحة لاستخدام البلوكتشين في كافة الوثائق الحكومية والتعاملات اليومية للقطاعات الرسمية بها، لما تتمتع به هذه التقنية من درجة عالية من التوثيق وأنها غير قابلة للتزوير، في محاولة من جانب حكومة المدينة الإماراتية لإنشاء أول حكومة رقمية بالكامل في العالم في عام 2021 الماضي.

ذلك علاوة على دعم دبي لمشروع 2030 لتوفير ما يصل لـ 40 ألف فرصة عمل عبر تقنية الميتافيرس.

المواضيع:
Author profile

سواء كنت ترغب في التعرف على NFT أو Blockchain أو Web3.0 أو Metaverse أو أي تقنيات ناشئة أخرى ، فلدينا الموارد الحيوية التي من شأنها أن تنير وتساعدك على اتخاذ قرار مستنير.