June 6, 2023

كل ما تحتاج لمعرفته عن مواصفات نظارة أبل الأولى للواقع المختلط

كل ما تحتاج لمعرفته عن مواصفات نظارة أبل الأولى للواقع المختلط Featured Image

خطفت شركة أبل الأضواء ليلة أمس الإثنين في افتتاح فعاليات مؤتمرها السنوي للمطورين، بعد أن أعلنت عن أول نظارة للواقع المختلط من إنتاجها بمسمى تسويقي رسمي هو VisionPro.

النظارة، دعمتها شركة أبل، بالعديد من القدرات التقنية الفائقة، وقد ذكر تيم كوك الرئيس التنفيذي لأبل عند الإعلان عن النظارة الجديدة، أنها تمثل الخطوة الأولى لشركة أبل في مجال الحوسبة المكانية.

وقالت أبل خلال الإعلان عن قدرات النظارة، أنها تدعم خاصية الإحساس المكاني للصور الرقمية عند استخدامها، حيث يمكن استخدام الصور أمام عيني المستخدم، لتبدو وكأنها ذات حضور فعلي داخل الغرفة.

وعلي عكس العادة بالنسبة لنظارات الواقع المختلط المشابهة، طرحت أبل نظارتها الجديدة VisionPro، من دون أنظمة تحكم لليد، على أن يتم التحكم في اللقطات ومقاطع الفيديو والتصفح بخاصية اللمس.

النظارة تدعم أيضا إمكانية إلغاء صورة المكان الفعلي، والانتقال بشكل كامل للعالم الافتراضي، وذلك عبر إمكانية إدارة التاج الدائري أعلى النظارة، الشبيه بالتاج المثبت في ساعات أبل.

من قدرات النظارة الجديدة أيضا، دعمها لخاصية الرؤية الاحترافية متعددة المهام عند الاستخدام، هذه الخاصية التي تدعى Vision Pro View، تمنح المستخدم القدرة على تصفح أكثر من تطبيق إلكتروني في الوقت نفسه، وبقياس يمكن تعديده عند العرض وبالأسلوب الذي يرغب به المستخدم.

أيضا تدعم نظارة أبل الجديدة، خاصية إجراء مكالمات عبر تقنية FaceTime لمحادثات الفيديو، وخاصية أخرى أعلنت أبل عن أتاحتها هي البيئة السينمائية.

من خلال هذه الخاصية يمكن للمستخدم مشاهدة الأفلام المفضلة، بالصورة التقليدية أو بالصورة ثلاثية الأبعاد، وبحجم عملاق للشاشة يشبه تجربة المشاهدة داخل قاعات السينما.

وخلال تقديم قدرات النظارة الجديدة، ظهر الرئيس التنفيذي لشركة ديزني على المسرح، ليعلن عن أن النظارة ستكون مزودة بخدمة بث برامج ومسلسلات منصة “ديزني بلص” للترفيه، لتعزيز تجربة المشاهدة عبر نظارة الواقع المختلط الجديدة.

وبجانب القدرات، قدمت أبل شرحا وافيا لمواصفات نظارتها الجديدة VisionPro، والتي قالت إنها ستدعم عدسات بدقة تصل ل 23 مليون بكسل، بما يعادل دقة تليفزيون 4K لكل عين.

ذلك مع شريحة جديدة فائقة، أنتجتها أبل خصيصا لتشغيل نظارتها الحديثة للواقع المختلط، أعلنت عنها باسم R1، وقد أوضحت أبل خلال المؤتمر، أن مطوريها عكفوا على دراسة آلاف نظارة الرأس التي تخدم المهمة نفسها، حتى تتمكن من توفير تصميم مريح لنظارتها الجديدة، يتوافق مع متطلبة المستخدمين ويتفوق على المنافسين الآخرين.

وتعمل النظارة ب 12 كاميرا وخمسة أجهزة استشعار وستة مايكروفونات، مع دعمها لنظام تأمين لبيانات المستخدم يعتمد على مسح حدقة العين، باسم Optic ID.

وقالت شركة أبل، إنها في رحلتها لصناعة نظارتها الجديدة وثقت ما يصل ل 5000 ألف اختراع جديد إضافتهم للنظارة، وأنها ستتاح بسعر يبدأ من 3499 دولار ، على أن تتوافر للبيع مع بداية العام القادم.

المواضيع:
Author profile

سواء كنت ترغب في التعرف على NFT أو Blockchain أو Web3.0 أو Metaverse أو أي تقنيات ناشئة أخرى ، فلدينا الموارد الحيوية التي من شأنها أن تنير وتساعدك على اتخاذ قرار مستنير.